الصحيفة السجّاديّة

للإمام زين العابدين (عليه السلام)

الصحيفة السجّاديّة
  فهرس الكتاب

المقدّمة

 الدّعاء الاوّل / وكان (ع) إذابتدأ بالدعاء بالتحميد لله عز وجل

 الدّعاء الثّاني / و كان(ع ) بعد هذا التّحميد الصّلاة على رسوله

 الدعاء الثالث / وكان (ع) في الصلاة على حملةِ العرشِ و كلِّ ملك مقرّب

 الدعاء الرابع / و كان (ع) في الصلاة على أتباع الرّسُلِ و مصدّقيهم

 الدعاءُ الخامس / و كانَ (ع) لنفسِهِ وَ أهْلِ وَلايَتِه

 الدعاء السادس / و كان(ع) عند الصباح و المساء

 الدعاء السابع / و كان(ع) اذا عَرَضت له مهمّة أو نزلَتْ ملّهمة و عند الكرب

 الدعاء الثامن / و كانِ(ع) في الاستعاذةِ مِنَ المِكارِهِ وَسَيِّئِ الاخلاق ومَذامِّ الافعال

 الدعاء التاسع / و كانِ(ع) في الاشتياقِ إلى طَلَبِ المغفرةِ من الله جلّ جلالُه

 الدعاء العاشِر / و كان(ع) في اللّجأَ إلى الله

 الدعاء الحادي عشر / وكان  دعائه(ع) بِخَواتِمِ الخَيْر

الدعاء الثاني عشر / وكان (ع) في الاعتراف وطلب التوبة إلى الله تعالى

 الدعاء الثالث عشر / وكان(ع) في طلب الحوائج إلى الله تعالى

 الدعاء الرابع عشر / وكان(ع) إذا اعتديَ عليه أو رأى من الظالمين ما لايحبّ

 الدعاء الخامس عشر / وكان (ع) إذا مرض أو نزل بِهِ كَرْبٌ أو بَلِيَّةٌ

 الدعاء السادس عشر/ وكانِ(ع) إذا استقالَ من ذنوبه أو تضرَّعَ في طلبِ العفو عن عيوبه

 الدعاء السابع عشر / وكانِ(ع) إذا ذكر الشّيطانُ فاستعاذ منه ومن عداوته وكيده

 الدعاء الثامن عشر / وكان(ع) إذا دُفِعَ عَنْهُ ما يَحْذَرُ أَوْ عُجِّلَ لَهُ مَطْلَبُهُ

 الدعاء التاسع عشر/ وكان(ع) عند الاستسقاءِ بعد الجدب

 الدعاء العشرون / وكان(ع) في مكارِمِ الاخلاقِ ومرضِيِّ الافعال

 الدّعاء الحادي والعشرون / و كان  إذا أحزنه أمر وأهمّته الخطايا

 الدعاء الثاني والعشرون / و كان (ع) عند الشدّة والجهد وتعسّر الاُمور

 الدعاء الثالث والعشرون / وَ كانَ (ع) إذا سأل الله العافيةَ وَشُكرها

 الدعاء الرابع والعشرون / و كان (ع) لابويه(عليهما السلام)

 الدعاء الخامس والعشرون / و كان (ع) لوُلْدِه(عليهم السلام)

 الدعاء السادس والعشرون / و كان (ع) لجيرانه وأوليائه إذا ذكرهم

 الدعاء السابع والعشرون / و كان(ع) لاهل الثغور

 الدعاء الثامن والعشرون/ وكان (ع) مُتفَرِّغاً إلى اللهِ عزّوجلّ

 الدعاء التاسع والعشرون/ وكان (ع) إذا قتر عليه الرِّزق

 الدعاء الثلاثون / وكان(ع) في المعونَةِ على قضاءِ الدَّيْنِ

 الدعاء الحادي والثلاثون/ وكان (ع) في ذكر التوبة وطلبها

 الدعاء الثاني والثلاثون / وكان (ع) بعد الفراغ من صلاة اللّيل لنفسه في الاعتراف بالذنب

 الدعاء الثالث والثلاثون / و كان (ع) في الاستخارة

 الدعاء الرابع والثلاثون / و كان (ع) إذا ابتلى أو رأى مبتلى بفضيحة بذنب

 الدعاء الخامس والثلاثون / و كان(ع) في الرِّضا إذا نظر إلى أصحابِ الدُّنيا

 الدعاء السادس والثلاثون / وَ كَان (ع) إذا نظر إلى السحاب والبرق، وسمع صوت الرّعد

 الدعاء السابع والثلاثون / و كان (ع) إذا اعترف بالتقصير عن تأدية الشكر

 الدعاء الثامن والثلاثون / و كان (ع) في الاعتذار من تبعاتِ العباد ومن التقصيرِ في حقوقهم وفكاك رقبته من النّار

 الدعاء التاسع والثلاثون / و كان (ع) في طلب العفو والرحمة

 الدعاء الاربعون / وكان(ع) إذا نُعِيَ إليهِ ميِّتٌ أو ذَكَرَ الموت

 الدعاء الحادي والاربعون / وَ كَانِ(ع) في طَلَب السِّتْرِ والوِقايَةِ

 الدعاء الثاني والاربعون / و كانَ (ع) عند ختمِ القرآن

 الدعاء الثالث والاربعون / و كانَ من دعائه(ع) إذا نظر إلى الهلال

 الدعاء الرابع والاربعون/ و كان (ع) إذا دخل شهر رمضان

 الدعاء الخامس والاربعون / و كانَ(ع) في وداع شهر رمضان

 الدعاء السادس والاربعون / و كان(ع) في يوم الفِطر

 الدعاء السابع والاربعون / و كان (ع) يوم عرفة

 الدعاء الثامن والاربعون / و كان (ع) يوم الاضحى ويوم الجمعة

 الدعاء التاسع والاربعون / و كان (ع) في دفاع كيد الاعداء وردّ بأسهم

 الدعاء الخمسون / وكان (ع) في الرهبة

 الدعاء الحادي و الخمسون / و كان(ع) في التضرّع والاستكانة

 الدعاء الثاني و الخمسون / و كان (ع) في الالحاح على الله تعالى

 الدعاء الثالث و الخمسون / و كان (ع) في التذلّل لله عزّوجلّ

 الدعاء الرابع و الخمسون / و كان (ع) في استكشاف الهموم

 وممّا اُلحق ببعض نسخ الصحيفة / وكان(ع) في التسبيح

 دعاء وتمجيد له(ع)

 وكان في ذكر آل محمد(ع)

 وكان(ع) في الصلاة على آدم

 وكان (ع) في الكرب والاقالة

 وكان (ع) ممّا يحذره ويخافه

 وكان (ع) في التذلّل

 وكان (ع) في الايّام السبعة

 المناجَيات الخمسَ عشرةَ من كلام سيّد الساجدين مناجاة التائبين

مناجاة الشاكرين

مناجاة الخائفين

مناجاة الراجين

مناجاة الراغبين

مناجاة الشاكرين

مناجاة المطيعين للهِ

مناجاة المريدين

مناجاة المحبّين

مناجاة المتوسّلين

مناجاة المفتقرين

مناجاة العارفين

مناجاة الذاكرين

مناجاة المعتصمين

مناجاة الزاهدين